الرئيسية / إبراهيم العلوش

إبراهيم العلوش

e.alwash@alharmal.com'

الهواء الأصفر

إبراهيم العلوش

سنة الوجع أو سنة الهواء الأصفر، إحدى التواريخ التي كان أجدادنا في وادي الفرات يؤرخون بها لحياتهم الصعبة، إذ كانت حياتهم تنوس بين الجوع، والمرض، وفقدان الأمان الذي ما يزال يتناوب على المنطقة منذ انهيار الدولة العثمانية، وربما قبل هذا الانهيار بزمن كبير أيضاً. ولم يكن أحد يتوقع أن يعود الهواء الأصفر مرة ثانية، بعد مائة عام ويكون حدثاً دولياً ...

أكمل القراءة »

قِفا ودِّعا أورفا.. ومن حلّ بالحرمل!

إبراهيم العلوش

أينما حلّ السوري فعينه على بلاده، ومهما بَعُد المُلتَجأ فإن حلمه الأكيد هو سورية، ومهما طال العذاب، فإن سورية هي الهدف القريب، والهدف البعيد! وما رحيل السوري من منفى إلى آخر، إلّا انتقال من عذاب قديم إلى عذاب جديد، ذلك الرحيل من بلاد، ومن لغة، ومن تحديات اللجوء الحاضرة.. إلى بلاد جديدة، وإلى لغة جديدة، وإلى مدن جديدة، عليه حفظ ...

أكمل القراءة »

ما الثورة الدينية: الحضارات التقليدية في مواجهة الحداثة

إبراهيم العلوش

العداء الديني للغرب ولكل ما هو غربي، هل هو ثورة دينية؟ ولماذا تفشل الثورات الدينية في العالم القديم؟ وما هي الأسباب الثقافية والفلسفية لهذا الفشل، وهل العداء للغرب مجرد رد فعل على تضاؤل القيم الروحانية الغربية، وتضخم قيم التجربة والقياس والمنفعة؟ لا ليست الأمور كذلك! يرد مؤلف كتاب الثورة الدينية، ويقول إن عجز النخب الدينية والثقافية عن فهم الحداثة الغربية ...

أكمل القراءة »

وحدها خيمة العزاء.. تجمعنا!!

b73ed4ee-bc1d-436b-acc5-6f7c48ff59ce_16x9_600x338

لساعات معدودة تجمعنا خيمة العزاء، نتناسى خلافاتنا ونجتمع في العزاء صامتين، أو مجاملين، أو منغمسين في الحزن، أو متعظين بالموت! لماذا لا نجتمع وننسى خلافاتنا إلا في خيمة العزاء، ما السر في أن الموت هو وحده ما يجمعنا، لماذا لم نجتمع قبل حادثة الموت، لماذا لم نجتمع قبل أن نُهجّر من بيوتنا، لماذا لم نجتمع قبل أن يُقتل أبناؤنا في ...

أكمل القراءة »

حُماة القانون!

إبراهيم العلوش

أعلن مساعد وزير الخارجية الروسية أن بلاده أصدرت مسودة دستور جديد لسورية. وفي نفس اليوم، شبّه نقيب المحاميين السوريين نزار السكيف لقاءه ببشار الأسد وكأنه لقاء مع رب العالمين. في حين أعلنت صحيفة دير شبيغل الألمانية أن محامياً أمريكياً متقاعداً هو ديفيد كرين قد جمع أكثر من سبعة عشر ألف دليل قانوني، ضد بشار الأسد وأتباعه لإثبات قيامهم بجرائم حرب ...

أكمل القراءة »

حلب مدينة الحجر الأبيض!

إبراهيم العلوش

تنهال القذائف والصواريخ على مدينة حلب، وتُدمّر بنيانها، وتقتل أهلها، وتضيّع معالم أحببناها فيها، وهي جزء من حياتنا، ومن ذكرياتنا ومن تكويننا الذي صقلته حلب بكل أناة وصبر وإتقان. قُبِر حافظ أسد وهو حاقد على حلب، إذ لم تؤمن به، ولا بعظمته الزائفة، التي جنّد لها كل وسائل إعلامه المسعورة بعبادته، وها هو ابنه المجرم يكمل مسيرة الحقد على المدينة، ...

أكمل القراءة »

نقل جبال قنديل إلى شمال سورية

إبراهيم العلوش

حرب جبال قنديل ورجالاتها تنتقل اليوم إلى شمال سورية، وتحاول اقتطاع أجزاء من التراب السوري، لتحويله إلى جبهة جديدة لمحاربة تركيا، ولتحويل قرى العرب والأكراد السوريين إلى قواعد لانطلاق العصابات الجديدة، التي ستواصل مسيرة جبال قنديل، طوال ربع القرن القادم، وربما ستمتد هذه الحرب إلى سنوات طويلة لتلتهم هذا القرن كله! اللعبة الدولية بتفجير المنطقة، وتحويل أبنائها إلى وقود حروب ...

أكمل القراءة »

الثورة التي أحببناها

6f0263719f119b81810c753b

الثورة مزقتنا، الثورة هجّرتنا، الثورة تسبّبت بتهديم بيوتنا، الثورة دمّرت بلادنا!! أجل.. الثورة تسببت بكل ذلك، ولكنها ليست هي من قام بكل تلك الأفعال الشنيعة، ولم تمارس التعذيب، ولم تقصفنا بالبراميل المتفجرة، الثورة أوقدت في دواخلنا جذوة الكرامة والحرية، ولم نعد آبهين بمفارز المخابرات ولا بتهديداتهم. الثورة أيقظتنا من سبات الذّل والنفاق الذي أهدر أكثر من نصف قرن من حياتنا، ...

أكمل القراءة »

ثقافة الفشل

5

عند تسليم شركة (نوكيا) التي اشترتها (ميكروسوفت)، ألقى مديرها خطاباً يلخص انحدار الشركة، التي أفلست بعدما كانت الأولى على مستوى العالم في صناعة الموبايلات: – لم نفعل شيئاً خاطئاً، ولكننا لم نستطع مواكبة التغيرات!! ليتنا نمتلك شجاعة ووضوح هذا المدير، وبلاغة كلماته التي تداولتها وكالات الأنباء العالمية، وتناولها المحللون، والمعلقون، وأرباب الأعمال والمشاريع، باحترام وخشية. أما نحن السوريين، فقد فجرنا ...

أكمل القراءة »

سواد القبور الذي احتل الرقة!

alharmal (32) 15-01-2016-1

استيقظنا في الصباح.. وقد خرج الموتى من قبورهم حاملين روائحهم المنتنة، جاؤوا لحكم الأحياء، والتحكم بأنفاسهم، جاؤوا ينتقمون من الناس لأنهم يحبون الحياة، ويحلمون لأبنائهم، ولأهلهم، ولمدينتهم، ولبلدهم، بحياة أجمل، وبأفق أوسع من الحرية والكرامة الإنسانية! جاء سكان التاريخ ليحتلوا الحاضر، جاؤوا يعاكسون إرادة الله في تقدم الزمن، واستمرار دورة الحياة، محاولين إعادة الشمس من مغربها إلى مشرقها، بحجة تقديس ...

أكمل القراءة »